أخبار الجمعيات
طباعة
"مسابقة فيديو "بفضل المرسوم 88...."

تقديم المسابقة:
في إطار جهود حماية فضاء المجتمع المدني وخاصة المرسوم 88، يطلق مركز الكواكبي للتحولات الديمقراطية مسابقة وطنية لفائدة الجمعيات التونسية بهدف إنجاز مقاطع فيديو حول أهمية المرسوم88 .
على الجمعيات الراغبة في الترشح إنجاز مقاطع فيديو للدفاع عن المرسوم 88 وذلك عبر تسليط الضوء على أثر (impact)عملها في مختلف المجالات (بيئة، تنمية، ديمقراطية، حقوق انسان، مواطنة....)
تتحصل الجمعية الفائزة على جائزة مالية قدرها 5000 دينار وجوائز أخرى تسند للفائزين في المراتب الأخرى.
تهدف هذه المسابقة إلى:
- حماية مكتسبات المجتمع المدني التونسي منذ 2011 خاصة المرسوم 88
- تعزيز التزام الفاعلين الجمعياتيين تجاه حماية فضاء المجتمع المدني
- تشجيع الجمعيات التونسية على استخدام حوامل سمعية بصرية مبتكرة في حملاتها الاتصالية
كيفية وشروط المشاركة:
يجب أن تكون الجمعيات المرشحة مسجلة قانونيا وفق المرسوم عدد 88 وممتثلة لأحكامه كما يشجع مركز الكواكبي الجمعيات الموجودة والناشطة في الجهات الداخلية على المشاركة بكثافة.
توجه هذه المسابقة لفائدة الجمعيات ولا للأشخاص.
وصف الفيديو:
- المدة: بين دقيقة واحدة ودقيقة ونصف (1.00-1.30)
- يبدأ بعبارة "بفضل المرسوم 88، ..." ثم يعرّف بالجمعية وعلى أثر عملها (impact) لا بالأنشطة نفسها، وينتهي بالوقوف عند أهمية المرسوم 88
- اعتماد اللهجة التونسية وجمل قصيرة بلغة بسيطة في نص الفيديو
- يمكن للجمعيات المشاركة أن تتبع منوال الفيديوهات التالية من خلال هذه الروابط والتي تم اعدادها من قبل مركز الكواكبي والجمعيات الشريكة:
https://www.facebook.com/1278482485574048/videos/312204299626687/
https://www.facebook.com/1278482485574048/videos/367742037324060/
https://www.facebook.com/1278482485574048/videos/784641275244966/
سيتم تقييم الفيديوهات المترشحات على أساس:
- حسن الدفاع عن المرسوم 88
- وضوح أثر (impact) عمل الجمعية
- الجودة التقنية للفيديو (الصوت والصورة) وجماليته
ستقوم لجنة متعددة الاختصاصات (فاعلون بالمجتمع المدني وخبراء في المجال السمعي البصري والملتيميديا) باختيار أفضل فيديو مرشح.
طريقة المشاركة:
ترسل مقاطع الفيديو على العنوان الالكتروني التالي: kawakibi.center@gmail.com مع التنصيص في موضوع الرسالة: "الترشح لمسابقة الفيديو"
آخر أجل لقبول الترشحات: 21 جانفي 2019 على الساعة منتصف الليل.